Sept. 18, 2021

Banking Unusual - On Digital Banks - المصارف أو البنوك الرقمية

هل ستقضي البنوك الرقمية على البنوك التقليدية؟ نحاول أن نجيب باختصار في هذه الحلقة على هذا السؤال ونعرض جانب من التحديات التي تواجه المصارف الرقمية نموا وحصة سوقية تقييما وتشغيلا وربحية


Trying to answer the question: Are digital banks going to destroy traditional banks?

BKGRND BU

Transcript

‎هل ستقضي البنوك الرقمية على البنوك التقليدية؟

نشاهد جميعنا صعود الرقمنة وتسارع أنشطة التحول الرقمي واختراقها معظم مناحي حياتنا في مختلف المجالات من التعليم للصحة للرياضة إلى الخدمات الحكومية التسوق والتجارة الإلكترونية .. والخدمات المالية ليست استثناء فالبنوك حول العالم بمختلف تخصصاتها وأنشطتها بدأت ولا تزال تعمل على تحديث بنيتها التحتية ورقمنة خدماتها ومنتجاتها ونظرة متأملة على آخر ٢٠ عاما تبين حجم النقلة الكبيرة والتحول في القطاع المالي وصولا إلى بنوك رقمية بالكامل لا يوجد لها أي منافذ خدمة واقعية مثل الفروع يمكن أن يقصدها الزوار .. وهذا الصعود المستمر للبنوك الرقمية جعل بعض المهتمين بالتقنية والتحول الرقمي والخدمات المالية إلى بناء أمنيات بتحقق اختراق مهم على غرار ما فعلت نتفلكس ببلوكبستر .. في هذه الحلقة نطرح السؤال:

هل ستقضي البنوك الرقمية على البنوك التقليدية؟

الجواب: لا

مبدئياً نقدر نقول هناك نوع من الحماس وممكن نقول التحيز من عدد من المهتمين أنا أشوفه مبالغ فيه وعلى غير أساس .. عدد من التعليقات والتصريحات لمحللين ومهتمين تتعلق بموضوع البنوك الرقمية اشتملت على توقعات ووعود كبيرة لا يسندها الواقع ولا المعرفة بطبيعة عمل البنوك الرقمية القائمة اليوم ونماذج أعمالها وما تركز عليه .. ولأن إجابتي على السؤال دائما سريعة ومختصرة : لا ، لن تقضي البنوك الرقمية على البنوك التقليدية لا قريباً ولا حتى بعيداً إلا بعيداً جداً يعني ممكن بعد ٢٠ سنة تتضح الرؤية

سأفصل ببعض الملاحظات:

١- في جميع الأسواق التي تتواجد فيها البنوك الرقمية على مدى ٧-١٠ سنوات حتى الآن لم يتمكن بنك واحد منها من تحقيق معادلة تسيد السوق/القطاع Market Dominance حتى الآن وتتواجد جنباً لجنب مع البنوك التقليدية

٢- جميع البنوك الرقمية العاملة الآن في جميع الأسواق لا تزال في مرحلة النمو ومعظمها لا تحقق أي ربحية في هذه المرحلة وجل تركيزها ينصب على الاستحواذ على أكبر قاعدة عملاء ممكنة في السوق مستهدفة شرائح العملاء المخدومة جزئياً Underserved أو غير المخدومة Non-Consumption ما يعني أنها بطبيعة مرحلتها لا تنافس الموجودين في هذه المرحلة ولا تستهدف الزعزعة وإخراج اللاعبين التقليديين من السوق لأنهم ببساطة بيخدموا شريحة مختلفة تماماً من العملاء

٣- التركيز الرئيسي لمعظم البنوك الرقمية هو على قطاع مصرفية الأفراد أو التجزئة مع تواجد متواضع في استهداف شريحة عملاء المؤسسات الصغيرة و متناهية الصغر رغم أنها نقطة اختراق أساسية لأي لاعب جديد New Entrant للسوق وأبعد من هذا معظم هذي البنوك في تركيزها على العملاء الأفراد تلجأ للتسويق العاطفي بتصوير أنفسها بالمنقذ من براثن البنوك التقليدية المتوحشة بتعزيز مفاهيم الشمول المالي

٤- قلة قليلة من البنوك الرقمية التي تعمل منذ ٧-١٠ سنوات بدأت تظهر ربحية وهذا أمر مهم جداً للمستثمرين الذين يواصلون ضخ استثمارات هامة في هذه الفرص وفي قطاع الخدمات المالية التقنية الفينتك عموما .. وهذا الضخ الكبير يأتي إيماناً بقدرتها على صنع الفارق في السوق وصنع عوائد مستدامة .. وأكرر ٢٠ سنة هو الرقم المتوقع لاتضاح الصورة حول مستقبل المصارف الرقمية

٥- نقطة الجذب الرئيسية عند البنوك الرقمية هي مجانية الخدمات والمنتجات (أبو بلاش 😅) ولو كان هناك رسوم فهي ضئيلة جداً .. أو منتجات مكلفة مثل الودائع الادخارية .. ومخاطرتها تكمن في دفع عوائد أكبر من عوائد السوق وهذي واحدة من التكتيكات اللي اتبعها أحد البنوك الرقمية وهو الآن خارج السوق .. هذا النموذج يحتاج لقاعدة عملاء ضخمة تنفذ عدد عمليات مهول جداً لتحقيق نقطة التعادل .. لكن قد يكون مثال جيد على مبدأ ابتكار القيمة Value Innovation لكن ما حافصل فيه الآن

٦- عروض البنوك الرقمية الحالية تشمل حساب جاري وآخر ادخاري وبطاقة إما ائتمانية أو مسبقة الدفع بعض البنوك تقدم منتجات تمويلية شخصي وعقاري وسيارات وبعضها يتيح ملحقات الذكاء المالي وإدارة المصاريف لتعزيز عروضها وهذي التطبيقات مهمة لأنها تعزز من القيمة الممنوحة للعملاء .. فالعميل يحس إن البنك بيقدم له خدمة حقيقية تساعده وليس مجرد إغراق بعروض التمويل .. طبعا تحديات الصناعة المصرفية واضحة تماماً هنا كضرورة تنمية قاعدة الودائع من أجل التمويل أو بيع عدد كبير جدا من المنتجات الأخرى لضآلة عوائدها

هذه الأسباب تلخص ببساطة واقع البنوك الرقمية وأهم تحدياتها في بناء قاعدة عملاء كبيرة واجتذاب الودائع لتمكين التمويل ، وإدارة استثمارات حصيفة لتحقيق عوائد مجزية ، وطرح منتجات تلبي احتياجات العملاء في سوق معظم منتجاته مسلّعة Commoditized من الصعب تمييز منتج فيه بسهولة

هذه التحديات ذاتها يواجهها أي مصرف تقليدي في السوق اليوم وهي تحديات معنى أن تكون مصرفاً. لا يمكن أن تستبدل المصارف الرقمية تلك التقليدية .. فالسوق كبير جداً ويستوعب الجميع والزعزعة وإن كانت ممكنة فهي تحتاج لوقت طويل جداً لتحقيقها بمعناها وصورتها الحقيقية

نقفل الحلقة بثلاثة أخبار مصرف ستارلينغ الرقمي البريطاني حصل في جولة استثمارية على ٥٠ مليون جنيه استرليني من جولدمان ساكس المصرف الأمريكي العريق والضخم وهذا واحد من أكبر وأعرق وأقوى البنوك في العالم يستثمر في مصرف ناشئ ..

مصرف سوفاي الرقمي الأمريكي حصل على ٥٠٠ مليون دولار من سوفت بانك .. البنك قصة تأسيسه ملهمة ورائعة ممكن نشاركها في الحلقات القادمة .. سوفاي تم إدراجه مؤخرا في بورصة نيويورك

مصرف نوبانك الرقمي البرازيلي هو صاحب أكبر قاعدة عملاء في العالم لمصرف رقمي ٤٠ مليون عميل بدون ولا فرع وكمان معظم العملاء اجتذبهم بدون ميزانية تسويق .. وحصل على ٥٠٠ مليون دولار من وارن بافيت .. بعد قصة حب طويلة جدا مع ويلز فارجو استثمار عمره ٣١ سنة ❤️

بأحاول دايماً تكون الحلقة أقل من ٢٠ دقيقة وأتمنى أكون وفقت في تحدي أول حلقة .. وانتظروني في الحلقة القادمة إن شاء الله .. في مصطلح نستخدمه في وصف بعض البنوك نقول بنك بقالة .. الحلقة حتكون عن بنك بقالة .. بعدين أشرح لكم إيش يعني بنك بقالة .. شكرا لمتابعتكم Banking Unusual